منتديات الاصلاح الثقافية
اهلا وسهلا بكـ عزيزي الزائر في منتديات الاصلاح الثقافية اذا كانت زيارتك هذه هي الاولى الى منتديات الاصلاح الثقافية يمكنكــ الان الانضمام الى اسرة المنتدى ......


شاطر | 
 

 تهدمت والله اركان الهدى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو طيبة
:: ll مــشــرف عـــام ll ::
avatar

الأقــــامــــــة : العراق
المشـاركـات : 157
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 20/06/2010
نقاط : 295
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: تهدمت والله اركان الهدى   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 4:36 am

بسم الله الرحمن الرحمن الرحيم
الله صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم ورجمة الله وبركاته
عظم الله أجوركم موالين بمصاب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب سلام الله عليه


تهدمت والله أركان الهدى
وإنفصمت العروة الوثقى
قتل علي المرتضى قتله أشقى الأشقياء
*****************
أخي الموالي أختي الموالية واسي المصطفى واسي الزهراء واسي آل البيت
واسي الحجة سلام الله عليهم أجمعين
بذكرآية من كتاب الله
أو حديث للنبي الأكرم
أو فضيلة من فضائله
قد سجلهاالتأريخ بحق الأمير المرتضى أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب سلام الله عليه
وتبرأ من قاتليه عليهم لعائن الله


عظم الله أجورنا وأجوركم
بشهادة أمير المؤمنين ومولى المتقين وسيد الوصيين وقائد الغر المحجلين الى جنات النعيم الصديّق الاكبر والفاروق الاعظم
اسد الله الغالب علي بن ابي طالب عليه السلام
جعلنا الله من شيعته حقا وحشرنا معه
اللهم العن قتلة أمير المؤمنين


التوقيع : قال ابن عباس :
رحمة الله على أبي الحسن كان والله علم الهدى وكهف التقي وطود النهى ومحل الحجى وعين الندا ومنتهى العلم للورى ونوراً أسفر في ظلم الدجى وداعياً إلى المحجة العظمى مستمسكاً بالعروة الوثقى أتقي من تقمص وارتدى وأكرم من شهد النجوى بعد محمد المصطفى وصاحب القبلتين وأبا السبطين وزوجاته خير النساء فما يفوقه أحد لم تر عيناي مثله ولم أسمع بمثله في الحرب خيالاً وللأقران قتالاً وللأبطال شغالاً فعلى من يبغضه لعنة الله ولعنة العباد إلى يوم التناد
الرياض النضرة ج 1 ص 22
سمط النجوم العوالي ج 2 ص 54

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عدنان الناصري
ll ::. [ مـؤسس الـمنتـــدى ].:: ll
ll ::. [ مـؤسس الـمنتـــدى  ].:: ll


الأقــــامــــــة : العراق
المشـاركـات : 969
تاريخ التسجيل : 13/04/2007
نقاط : 778
السٌّمعَة : 5

مُساهمةموضوع: رد: تهدمت والله اركان الهدى   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 4:19 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،








في هذه الأيام من شهر الله المبارك
نستقبل فاجعة الأمة بإستشهاد أمير المؤمنين وسيد الوصيين وإمام الغر المحجلين الإمام علي عليه السلام ،،

لبس الإسلام أبراد السواد **** يوم أردى المرتضى سيف المرادي
ليلة ما أصبحت إلا وقد **** غلب الغيُّ على أمر الرشاد
والصلاح إنخفضت أعلامه **** وغدت ترفع أعلام الفساد
ما رعى الغادر شهر الله في **** حجة الله على كل العباد
وببيت الله قد جدّ له **** ساجداً ينشج من خوف المعاد
قتلوه وهو في محرابه **** طاوي الأحشاء عن ماء وزاد
فبكته الأنس والجن معاً **** وطيور الجو مع وحش البوادي
يا ضربة هزت قلوب الشيعة ... فأدمت الإسلام والشريعة


بقلوب تملؤها الحسرة والألم نرفع لمقام سيدنا ومولانا صاحب الزمان عجل الله فرجه الشريف
وإلى مراجعنا العظام والسادة والعلماء أحر التعازي بهذه الفاجعة

من لليتامى بعدك يا أبا الحسن ،،
فبمصابك سيدي تهدمت أركان الهدى ،،
وانطمست والله نجوم السماء وأعلام التقى ،،
وانفصمت والله العروة الوثقى ،،
................

فقد الكون أميراً .. وله تبكي السماء
وعليه العين تدمع .. بالنياح والبكاء
نلطم الصدر بحزناً .. ونجدد للـولاء
يالثـارات علياً .. نعم خير الامـراء
..................

يا برق إن جئت الغري فقل له ……. أتراك نعلم من بأرضك مودع
فيك ابن عمران الكـليم وبعده ……. عيسى يقــفيه واحمد يتبع
بل فيك جبريل وميكال واسـ ……. رافيل والملأ المقدس اجمع
بل فيك نور الله جل جلاله ……. لذوي البصائر يُستشف ويلمع
يا قالع الباب الذي عن هزّه ……. عجزت أكف أربعون وأربع
ما العالم العـلوي إلا تربة ……. فيها لجثتك الشريفة مضجع
.............

سيف المرادي تكبر…
وعلى المحراب تكبر..
بركان دماء تتفجر..
انشقت هامة حيدر..
الله الله اكبر
.................

قل لابن ملجم والاقدار غالبة هدمت ويحك للاسلام اركانا
قتلت افضل من يمشي على قدم واحس الناس اسلاما وايمانا
.................

تهدمت والله اركان الهدى


وتلبس السماء وشاحاً اسود يا علي... ويصيح جبرئيل بين السماء والارض: تهدمت والله أركان الهدى...

كيف لا وأنت أركان الهدى ... يا علي... أين رحلت... أين أخفت الغيوم بدراً هو نور الله على أرضه... أين أنت يا علي... يا قمراً ينير الدروب للسالكين... أين من أوصى بالأيتام بكلمات أحبها قلب اليتيم... ..الله الله بالأيتام... اين المعيل.. اين حبيب الله وحبيب رسوله...

سيدي.. لربما ما عجزت الكلمات عن وصف جبل ثابت في صحراء عربية... ولربما ما عجزت عن وصف ليانة الماء وشفافيته... عن وصفك يا علي.. ولكن اين الكلمات لتصف الحزن يا سيدي ومولاي يا علي...

بأي الكلمات نعبر عن عباءة سوداء صبغتها أحزان الموالين وهموم المحتاجين نوراً.. عباءة تلون أفق السماء... وتحط على الأرض لتصبغها هموم الزمن وغدره...

أي الكلمات... وأي الصدور نلطم لفقداك... أي العبرات ننهل لسيف دخل.. ليهدم أركان الهدى...
والله يا علي.. بحق الله وبحق دماء سالت من رأسك الشريف.. كنت قد وهبته لرب كريم... بحق دمائك يا علي... دموعنا سالت... ودماؤنا كبركان يتفجر كرها لقاتليك...

يا من لم يلمع في اعينه بريق الدنيا... بذهبها وحلاها.. بأموالها وبهاها...
يا لزينب تنعي غياب أمام لم تسر على الأرض قدما رجل أعظم منه بعد رسول رب الاكوان... لم تستقبل السماء أجمل من أنين صوته في ليل الداعين..

هي أم المصائب تنعي أبا الثكالى والأرامل.. ابا الأيتام... تنعي حال الامة بعد دماء سائلة...
ترى من بعدك لأنين الاطفال سامع... من لغدر الليالي مانع.. من للصدقات دافع...

وينطلق من المسجد.. مسجد حلت فيه مصيبة الزمن... ينبعث صوت من عرف معنى الشهادة... من عرف الله حق معرفته.. ينبعث صوت يهز النجوم في السماء.. يحرك مشاعر الموالين.. ويأخذ بالحسين الى البكاء...

صوت... فزت ورب الكعبة...
نعم يا وليد الكعبة... أنت المنتصر.. أنت من حمل سيفاً ومضى للجهاد.. وقُتل بسيف ظلم واضطهاد...
أنت من بكت لأجله عيون السماء..

اه يا زينب زيدي الأنين... هذا علي في الصلاة.. صلاة تقوى تتحول لشهادة ودماء تسيل لتكون رسماً وعبرة... تقول بأن الحسدة قاتلوا الحياة... وموقفوا نبض الامام..
هذا سيف يدخل في رأس علي الكريم... يقسمه.. يسيل دماه الطاهرة... يحزن الامة ويرسم السواد في الجبين...

وتبقى علياً... نور الأمة... تبقى حبيب قلوبنا.... وعليك السلام....
..................

في هذه اللحيظات المرة والمفجة تتجدد بنا الذكرى إلى :

الغبار الذي أثاره سيفه البطولي (عليه السلام) ببدر

إلى نداء جبريل يوم أحد (لافتى إلا علي لا سيف إلى ذي الفقار)

إلى قول نبي الرحمة في حق ضربته لعمر ابن وبد( ضربت علي يوم الخندق تعادل أعمال الثقلين إلى يوم القيامة )

إلى مقولة الرسول (صلى الله عليه وآله ) في بطولته يوم خيبر عندما قلع بابها (أأفرح برجوع جعفر أم بفتح خيبر)

إلى قوله صلى الله عليه وآله على ضفاف الغدير من كنت مولاه فهذا علي مولاه

لهف نفسي يارسول الله لو تعلم كيف ضيعت الأمة الوصية ... وكيف قرة عيون يهود الشام ليلة مقلته ... إنا لله وإن إليه راجعون .. .. ..

ببالغ الحزن والأسى ننعى سيدي و مولاي أحد دعائم الدين وأركان المؤمنين أمير المؤمين (عليه السلام) ونعزي مولاي بقية الله في أرضه (عجل الله فرجه الشريف) بهذه الذكرى الأليمة على قلبه ...
............

عظم الله اجرك يامولاي يارسول الله صل الله عليك وآلك
عظم الله اجرك يامولاتي يازهراء
عظم الله اجرك يامولاي ياابامحمد
عظم الله اجرك يامولاي يااباعبدالله
عظم الله اجركم أئمتي سادتي
عظم الله اجرك يامولاي ياصاحب الزمان
عظم الله أجوركم جميعاً بمصاب سيدنا ومولانا أمير المؤمنين علي إبن أبي طالب سلام الله عليه وعلى آباءه وأبناءه ،،
.......................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو طيبة
:: ll مــشــرف عـــام ll ::
avatar

الأقــــامــــــة : العراق
المشـاركـات : 157
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 20/06/2010
نقاط : 295
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: تهدمت والله اركان الهدى   الخميس سبتمبر 02, 2010 5:30 am

كتبك الله من محبين المرتضى وحشرك معهم يوم لاينفع مال ولابنون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تهدمت والله اركان الهدى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاصلاح الثقافية  :: ::...ll[ الــأقـــســـام الــاســــلــــــاميــــــة ]ll...:: :: منتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: